كشف حازم إمام، عضو مجلس إدارة الاتحاد المصري لكرة القدم، عن اقتراب محمد شقي من دخول المنتخب الفني الجديد للمنتخب المصري.


عيّن الاتحاد المصري لكرة القدم روي فيكتوريا مدربا جديدا للمنتخب المصري في مؤتمر صحفي صباح اليوم.


وقعت فيكتوريا عقدا لمدة أربع سنوات مع المنتخب المصري حتى عام 2026.


وقال الإمام في تصريح لـ FilGoal.com بعد الاجتماع: "محمد شوقي هو أقرب مرشح من بين الجهاز الفني الجديد لتولي منصب مساعد المدرب إلى جانب روي فيكتوريا.


سيستمر محمد أبو العلا بقيادة النظام الصحي المكتمل، بينما سيستمر محمود سليم كمحلل أداء.


كرة القدم المصرية كبيرة جدًا لدرجة أن أي مدرب سيرغب في ربط اسمه بها لأن ذلك سيشجعه، أي مدرب يريد تولي وتدريب لاعبين رائعين مثل محمد صلاح أو محمد النني.


وتابع: "أطلب من الناس ألا يلاحقوا روي فيكتوريا واحدا تلو الآخر، أن ينتظروا لحظة قبل أن يحاسبوه وأن يطبقوا ما يحدث في أوروبا وحتى السنغال وتجربة أليو سيسي التي استمرت لمدة 7 سنوات. سنوات. سنوات. "


استمر فيتوريا في بناء الفريق لمدة عامين أو ثلاثة أعوام مقبلة، وبدأ في دراسة المنتخب المصري واللاعبين الذين انضموا إليه في السنوات السابقة، وبدأ في الاهتمام بالفريق المولود عام 2003.


بعد إكمال فيتوريا، سيتوجه إلى نهائي كأس مصر غدًا قبل أن يتوجه إلى البرتغال في اليوم التالي، ويعود عندما يبدأ عقده في أغسطس.


وها هو مساعد المدرب البرتغالي:


أرنالدو تيكسيرا (مدرب عام)


سيرجيو بوتيليو (مدرب مساعد)


لويس ستيفس (مدرب حراس مرمى)


والتر دياز (محلل أداء ومخطط أحمال)


سبق أن علم FilGoal.com أنه بعد فترتين مع كارلوس كيروش وإيهاب جلال، لا يزال محمد شوقي أحد المرشحين للاستمرار كفني والعمل مع فيتوريا، وهو ما أكده حازم إمام.


الرابط الأول مع المنتخب الوطني ضد فيكتوريا هو مباراتان ضد مالاوي في تصفيات أمم إفريقيا 2023 في كوت ديفوار في سبتمبر المقبل.